وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

مُساهمة  صحراوي وأفتخر في الأربعاء فبراير 04, 2009 4:17 am

كثيرون هم أولئك الذين يوصون الفتاة ليلة زفافها، ولقد تعلمنا ذلك وحفظناه منذ سنوات الدراسة الأولى فقرأنا سطورًا بعنوان: 'وصية أم لابنتها ليلة زفافها'. لكننا لم نقرأ وصية أم لابنها ليلة زفافه ، وكأنه خُلق وهو يُحسن فن التعامل مع زوجته .
في هذا النص أريد أن أقدم لكم وصية أم لابنها تعظه وتوصيه .. أرجو من المولى عز وجل أن تروق لكم وحسبي من كل هذا ردودكم ...

وها نحن نسمع عن زوجات مظلومات ومهانات ومحطمات من قبل الأزواج، دون أن ينصفها أحد، وكلما شكت حالها على والديها قالا لها : اصبري.. اصبري.. أولادك.. طلاقك.. المجتمع.

والآن وأنا أقرأ كثيرا عن تلك الوصايا ، ها أن أكتب وصية أم لابنها ، سطورًا منثورة، وعظات حية لنميط اللثام عن المواقف والخلال الكدرة :
فاسمعوا واقرأوا معي : وصية أم لابنها قبل عقد قرانه .

اعلم بني الحبيب أنك ستأخذ هذه الفتاة من بين أهلها، بيت نشأت فيه عشرين سنة أو أقل أو أكثر، من بين والديها الحبيبين، وإخوتها، وشقيقات روحها، فهذه أول صدمة تصدم بها الفتاة حيث تنتزع من بين أهلها إلى رجل لم تُخلق بطباعه، ولم يُخلق بطباعها ، فالخلق ليسوا نسخة واحدة اختلاف في ملامح النفس .. وتسوية الطبع .. وخصائص الفكر والعاطفة فأول ما تبادر به ألا تحرمها من أهلها، ولتشعرها بالأمان فمتى رغبت في زيارة أهلها فلا تمانع من ذلك.

ثم ضع في بالك أمرًا غفل عنه كثير من الرجال وهو وصية الحبيب صلى الله عليه وسلم لكم خاصة ' اتقوا الله في النساء، فإنهن عوان عندكم'

اعلم يا بني أن الزوجة ليست أمة وأنت لست السيد ، بل أنتما شريكان ستديران المركب بمجدافين، عليك مسؤوليات، وعليها مسؤوليات، فرحم الله زوجًا سهلاً رفيقًا لينًا رؤوفا، لا يعيش لذاته .. ولن يخطئك وأنت ترى من الأزواج من يعلوهم طغيان الذات – لا حب الذات – كامناً وراء الكثير من تصرفاتهم .

انتبه بني من لحظات الغضب، فهو يسري في النفس كما تسري الكهرباء في البدن فيمهد النفس لقبول شتى الوساوس .. فلا تدع النزاع يستفحل ولا تدع الحرب تنشب.

واحذر من إسقاط الإهانات فتكون كوخز الإبر، ولا ترسل الكلام على عواهنه فتقذف بألفاظ جارحة تظل تبعاتها على مر السنين، فالمرأة يا بني لا تنسى أبدًا، وستظل جروح كلماتك تنزف في قلبها على مر الأيام والسنين، مهما أحسنت معاملتها، فلا تدع لسانك حبلاً مرخيًا في يد الشيطان، عوّد لسانك الجميل من القول فإن ثماره حلوة يانعة، والكلمة الطيبة غذاء الروح.

فلا تستخفنّك التوافه، واحتفظ برجاحة فكرك، وابن حياتك على فضيلة الصبر، فإن أساسه متين.. فالعشرة والمودة والإغضاء عن الهفوات خصال تعتمد على الصبر الجميل،

اعلم يا قرة العين .. أن احترامك لها أمام أهلك سيجعلها تعطيك أضعافًا من الاحترام، وهذا ما يتمناه الرجل، فإن أشد ما يؤلم المرأة تعنيفها أو لومها أمام الآخرين، فالمرأة فياضة الحنان والعاطفة، فإذا وجدت منك احترامًا وجدت عندها السلوى والراحة والمتاع، ومتى جفوت عليها فستجفو عليك ربما ليس في الظاهر، بل تغور في جذور قلبها فتخفيها رغبة منها في استمرار حياتها، فقدم لتستمع بهذا المتاع .. أدِّ واجبك فإذا وفيت بما عليك ، فانتظر حقك فلن يعيبك أحد

هناك أمر مهم: لا تدع حياتك معها عسكرية تحتوي على الأوامر والنواهي، فإن استطعت أن تتناول كأس الماء بنفسك فافعل، فإنك كنت في الغالب تأخذه بنفسك في بيت والديك، وكنت أحيانًا ربما صنعت طعامك بنفسك، بل وخطر على بالك مرة أن تصنع عصيرًا مكونًا من الحليب والموز، فلماذا الآن تتحكم في كل صغيرة وكبيرة، ما الذي يمنعك من مساعدتها في تحضير الطعام

تمر .. يا بني .. على المرأة أمور بعد زواجها عسيرة كالحمل مثلاً، تتغير فيها نفسيتها، فجهز نفسك لهذا الأمر وحاول أن ترفع درجة العناية بها،
ليكن لديك رحمة تجعلك ترق لآلامها، فإنه يمر عليها أمور من الوحم والثقل والخوف، مما يجعلها ربما تقصر تجاهك، أو تجاه منزلها، فلا تكلفها من الأمر شططًا، التمس لها العفو والرحمة والمعونة، فهي تحتاج إلى من يبعث الطمأنينة في نفسها وأنت أقرب الناس إليها..

لا تكرر عليها الكلمات المألوفة التي لا تغير من الأمر شيئًا .. كل جيل يا عزيزي يختلف عن الجيل الذي يليه، فأنت لست كأبيك، ولا مثل جدك..
إذا كنت يا حبيبي ممن يفضلون تناول الإفطار في الصباح، فلا داعي لأن توقظ زوجتك على جميع الأحوال، تنازل عند تعبها أو سهرها مع طفلها .. إذا جاءت طبخة الطعام على غير مزاجك فالتزم الصمت، فأنت لا تعلم كم تبذل من المجهود لإعداد الطعام وتزيينه لكم معشر الرجال ..

لا تفكر في السفر وحدك دون اصطحاب زوجتك إلا إذا كانت هناك ضرورة قصوى، واحذر من أن تثير غيرتها بذكر محاسن امرأة أخرى ولو كانت أختك.

أي بني ... إن هناك عقدة كبيرة تعانيها غالبية النساء، وهي أن الرجل بعد زواجه بشهر أو شهرين يبدأ بتهديد زوجته بالزوجة الثانية، ولو على سبيل المزاح، فيجعله كابوسًا يؤرق حياة المرأة، وهناك مثل يقول: 'ذبابة لا تقتل ولكنها تكدر النفس'، وربما جعله سيفًا يشهره على زوجته كلما حصل بينهما سوء تفاهم، فاعلم أيها الغالي ... أن الله عنده كل شيء بمقدار، فأريدك أن تكون مثاليًا بين الرجال، فامح هذا التهديد من قاموس حياتك الزوجية ولا تتطرق له أبدًا.

ما أجمل أن تكون زوجتك صديقتك تسد خللها وتستر زللها وتتجاوز عن هفواتها ! فهي صديقة العمر التي تخالطك في السراء والضراء وسط زحام الحياة وتطاحن الأزمات، فلا شيء يخفف أثقال الحياة عن كاهل الزوجين كمثل أحدهما للآخر.

ونهاية المطاف: أكثر من شكر الله فلقد وهبك زوجة حيية، عفيفة، ملتزمة ناضجة فهي جوهرة مكنونة يندر وجودها في هذا الزمان .....

تقبلوا تحياتي ..... صحراوي وافتخر
avatar
صحراوي وأفتخر
الادارة العامة
الادارة  العامة

عدد الرسائل : 156
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 26/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

مُساهمة  معلومة في الأربعاء فبراير 04, 2009 7:30 am

صحراوي وأفتخر كتب:

هناك أمر مهم: لا تدع حياتك معها عسكرية تحتوي على الأوامر والنواهي، فإن استطعت أن تتناول كأس الماء بنفسك فافعل، فإنك كنت في الغالب تأخذه بنفسك في بيت والديك، وكنت أحيانًا ربما صنعت طعامك بنفسك، بل وخطر على بالك مرة أن تصنع عصيرًا مكونًا من الحليب والموز، فلماذا الآن تتحكم في كل صغيرة وكبيرة، ما الذي يمنعك من مساعدتها في تحضير الطعام

تقبلوا تحياتي ..... صحراوي وافتخر


اخي الفاضل صحراوي وافتخر

شكرا على نقل الوصايا، عَل هناك شخص يستفيد منها وجميل جدا ان أقر قلم رجل ينقل لنا وصايا ام لابنها على انثى
من يدري بما يقرأها الذكور ويتقون الله في الاناث

مشكور جدا حياك الله على موضوعك ودمت نبارس المنتدى ومنار الباحثين

تحياتي لك

معلومة


_________________





avatar
معلومة

عدد الرسائل : 120
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 08/12/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

مُساهمة  صحراوي وأفتخر في الأربعاء فبراير 04, 2009 9:12 am

ممتن جدا يا معلومة على المرور .. واتمنى ان أكون قد وفقت في رصد بعض المعلومات المفيدة ..... تقبلي تحياتي ...... صحراوي
avatar
صحراوي وأفتخر
الادارة العامة
الادارة  العامة

عدد الرسائل : 156
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 26/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد

مُساهمة  الصحراء في الجمعة فبراير 06, 2009 8:33 am

[center]السلام عليك اخى صحراوى وافتخر ونشكرك على موضوعك والنصائح القيمة الى اسدتها الام لابنها لكن ما اريد معرفته كم من رجل يمكنه ان يعمل بيها واذا عمل بيها فكم من الوقت سيظل اشكر لك موضوعك من رمال الصحراء[/center]
avatar
الصحراء

عدد الرسائل : 100
العمر : 94
تاريخ التسجيل : 10/12/2008

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

مُساهمة  صحراوي وأفتخر في الأربعاء فبراير 25, 2009 1:37 pm

مشكورة الأخت رمال الصحراء على المرور ، ولو أن ردي جاء متأخرا ... فاعذريني .. لكنني سررت جدا بهذا المرور الطيب ... صحراوي وأفتخر
avatar
صحراوي وأفتخر
الادارة العامة
الادارة  العامة

عدد الرسائل : 156
العمر : 39
تاريخ التسجيل : 26/01/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: وصية أم لابنها ليلة عقد قرانه

مُساهمة  takbar301 في الإثنين يوليو 20, 2009 5:58 am

السلام عليكم... شاركت فالمنتدى مند فترة وجيزة ولم يتسنى لي الوقت كي اطلع على جميع المواضيع ولكن لهده اللحظة اكتر ما نال اعجابي هده الوصية الرائعة مشكور حتتتتتتتتتتته ويا ربي كثر من امثال دي الوالدة ويكثر من يسمع كلامها ..... هدى لوصية قالتها والدة لولدها وبفضلك نقالت لجيل .....مني لك الف تحية اخي صحراوي
avatar
takbar301

عدد الرسائل : 77
العمر : 29
تاريخ التسجيل : 17/07/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى